طرق معاقبة الأطفال

طرق معاقبة الأطفال

طرق معاقبة الأطفال حيث أنه يجب عندما يتصرف الطفل بشكل خاطئ أن يتم اختيار العقاب الذي سوف يتم تطبيقه عليه بشكل عقلاني وبعيدًا عن العنف، تجنبًا لتعرض الحالة النفسية والجسدية للطفل للضرر، لذا سوف نوضح لكم في مقال اليوم كيفية معاقبة الطفل بشكل سليم، بالإضافة إلى تناول بعض المعلومات الخاصة بهذا الموضوع.

طرق معاقبة الأطفال

يتعرض الكثير من أولياء الأمور لحيرة كبيرة عند تحديد طريقة عقاب الطفل نتيجة لما قام بفعله من تصرفات وسلوكيات غير صحيحة، فهناك البعض من أولياء الأمور يوجه للطفل الكلام القاسي بصوت مرتفع، وهناك البعض ممن يقومون بضرب الطفل عند ارتكابه أي خطأ، ولكن تعد تلك الطرق غير صحية وتؤثر على الطفل بشكل سلبي.

وتتسبب في حدوث العديد من الأضرار لديه، بالإضافة إلى ميله للعنف والحقد والكراهية تجاه الآباء، لهذا سوف نقدم لكم في السطور التالية عدد من طرق وأساليب العقاب الصحيحة للطفل، والتي منها ما يلي:

  • وقت مستقطع للعقاب

 حيث أنه تعد تلك الطريقة من الطرق الناجحة والفعالة في عقاب الطفل، وتدور الفكرة الخاصة بهذا الأسلوب حول قيام الأم أو الأب بإخبار الطفل أنه إذا قام بارتكاب أي أمر خاطئ سوف يتلقى عقاب، ويكون هذا العقاب لعدد من الدقائق، ويتم تحديد المدة بناء على سن الطفل.

في هذه الطريقة يتم اختيار المكان الذي سوف يطبق فيه عقاب الطفل، فعلى سبيل المثال يكون إخباره بالجلوس في ركن ما أو على كرسي، وإذا ظهر منه أي اعتراض أو بدأ في الحديث أو البكاء يتم إعادة مدة العقاب المحددة مرة ثانية، ويجب على الأم أو الأب الذي يقوم بتطبيق تلك الطريقة أن يتحلى بالصلابة والأسرار لكي يستجيب الطفل للعقاب.

  • احتساب النقاط

في ذلك الأسلوب يتم معاقبة وتحفيز الطفل في آن واحد، حيث أنه يتم إحضار لوحة للطفل بغرض احتساب مجموع نقاطه، وكلما قام الطفل بفعل أمر غير صحيح تخصم منه نقطة، وكلما فعل شيءٍ صحيح تضاف إليه نقطة، وفي نهاية كل فترة معينة شهر مثلًا يتم احتساب المجموع الصافي للنقاط.

فإذا حصل الطفل على عدد النقاط مناسبة يتم استبدال تلك النقاط بهدية جميلة يكون سبق الاتفاق عليه بين ولي الأمر والطفل، فعلى سبيل المثال إذا حصل على عشرين نقطة يتم استبدالهم بلعبة، وإذا حصل على عشرة نقاط يتم استبدالهم بالشيكولاته، وتلك الطريقة من أحد أهم طرق معاقبة الأطفال.

  • التجاهل

من الطرق الفعالة التي يتم تطبيقها على الأطفال الصغار في السن، فإذا طلب الطفل شيءٍ معين ولم يكف عن البكاء بعد طلبه لهذا الشيء يجب على الأم أو الأب تجاهل بكائه حتى يسكت من تلقاء نفسه، وعدم إخباره بالتوقف عن البكاء.

فهو سوف يسكت عندما يشعر بأنه لا يوجد أحد يكترث لما يقوم به من تصرف غير صحيح، وبعد أن يسكت يجب إخباره بأن ما قام بفعله من صراخ وبكاء أمر غير مرضي.

  • أداء عمل إضافي في البيت

يجب على كل طفل أن يشارك في أداء عمل معين في البيت لكي يعتاد على تحمل المسؤولية، وعندما يرتكب أي خطأ يجب أن يتم إضافة عمل آخر يجب عليه القيام به كعقاب له لكي يشعر بما قام بفعله من تصرف غير مقبول، فعلى سبيل المثال إذا قام الطفل بالرسم على الحائط يجب أن يتم إلزامه بتنظيف الحائط.

  • مناقشة الخطأ

هناك العديد من أولياء الأمور الذي يفرضون على الطفل عقاب دون إخباره بما قام بفعله من شيء غير صحيح استحق ذلك العقاب، ولكن لا يعد هذا الأمر غير صحيح، لأن الطفل في تلك الحالة لم يدرك ما الشيء الخاطئ الذي فعله لكي يتجنب فعله مرة ثانية.

لهذا يجب أن يتم مناقشة الطفل بما قام بفعله من خطأ، وإخباره أن هذا الأمر يجعل الأبوين يشعرون بالغضب وعدم الرضا لكي يتجنب تكراره في المستقبل.